الإقامة

 

برامج العلاج متعددة وكثيرة وتختلف بإختلاف المرض النفسي أو الإدمان. يتكون برنامج العلاج من نقاط مهمة كما يلي

يتكون مستشفانا من ١٢ طابق ويضم كل طابق ١٦ غرفة ذكية منها ٤ أجنحة لإقامة المريض مع مرافقيه. كل طابق يحتوي على حديقة معلقة يسمح فيها بالتدخين. كما يحتوي كل طابق على صالون واسع يسمح للمرضى بالإختلاط وممارسة النشاطات المشتركة. كما أن هناك قسم خاص بطاقم التمريض وغرف خاصة  للتحاليل النفسية والتأهيل النفسي. يضم مستشفانا طابق مغلق خاص بالرجال، طابق مغلق خاص بالنساء، طابق مفتوح للرجال، طابق مفتوح للنساء، طابق مختلط، طابق مغلق خاص بالإدمان، طابق مفتوح خاص بالإدمان، وطابق مختلط للإدمان.

لقد تم بناء مستشفانا حسب نظام المباني الذكية وهذا معناه أننا نستخدم التكنولوجية الحديثة لمتابعة مرضانا وتسهيل اقامتهم.

السرية التامة: نقوم بعلاج مرضانا بسرية تامة محافظين على حقوقهم في عدم نشر أو ذكر أية معلومات خاصة بمرضانا. كما طورنا نظام كلمة السر التي تعطى لأهل المريض فقط مما يمنع وصول أي شخص أخر ليس لديه كلمة السر إلى المريض أو معلوماته الطبية. يستطيع المريض تغير إسمه إذا أحب وبالتالي يتم التعامل مع المريض مستخدمين أسمه الجديد مما يؤمن للمريض الراحة والحرية في التعامل

التلفاز والبث الدولي: يتواجد في كل غرفة تلفاز خاص بالمريض مدعم بنظام بث خاص يتيح له متابعة أية قناه يفضلها. كما أن التلفاز مربوط بنظام سينمائي وحافظة أفلام مختلفة بجميع اللغات مما يتيح للمريض متابعة القناه أو الفلم الذي يفضله

الرياضة والنشاطات العامة: هناك مدرب رياضي خاص يصطحب المرضى إلى غرفة الرياضة لأداء الرياضات المختلفة والتمارين التي تحافظ على لياقات المريض وترفع من نفسيته ومعنوياته. يتواجد لدينا نشاطات مختلفة مثل الرسم، النقش، النحت، الرسم المائي، الطبخ والموسيقى وما إلى ذلك من نشاطات مختلفة

التدليك والإسترخاء: يتم أخذ المرضى في الطوابق المفتوحة إلى صالون الإسترخاء والتدليك المدعم ببركة سباحة، غرفة بخار، ساونا، وجاكوزي. كما يمكن للمريض إختيار برنامج التدليك الذي يناسبه علما أن طاقم التدليك حاصل على شهادات خبرة في هذا المجال وقد تم احضار الطاقم خصيصاً من تايلاند.

الطعام ووجبات الأكل: عند دخول المريض إلى مستشفانا يتم فحصه عن طريق إخصائي التغذية لتحديد نوع الطعام الصحي المناسب له. يتم العمل بتقرير إخصائي التغذية وتحضير الوجبات التي تشمل الفطور والغداء والعشاء مع توفير المقبلات والعصائر ما بين الوجبات. نوفر ثلاجة في كل غرفة حتى يتمكن المريض من حفظ المشروبات باردة.

الكافتيريا: يتوفر لدينا كفتيريا خاصة لتلبية طلبات المرضى إذا كان هناك طلب خاص للمريض. يوجد ستاربكس في قسم الكافتيريا يسمح للمريض شرب القهوة التي يفضل. توفر الكفتيريا نظام توصيل متطلبات المريض الى غرفته إذا كان من المسموح له إستقبال المأكولات أو المشروبات من الكفتيريا. حفاظاً على سلامة المريض لا يسمح بطلب الطعام من خارج المستشفى منعا للتسمم الغذائي ولأن الطعام من الخارج هو طعام لم يتم مراقبة طهيه.

نظام التكيف: تسمح لنا المباني الذكية ، بالتحكم في تكييف الهواء والتهوية باستخدام التكيف الدقيق الذي يقوم بتغيرالهواء وتنقيته بشكل دوري. توجد غرف للمدخنين مزودة بنظام تهوية خاص .

الأمن: أحترمانا لخصوصية المريض، يتم مراقبة الأمن الخارجي بشكل منفصل ويتم مراقبة الأمن الداخلي ضمن تحكم منفصل عن طريق طاقم أمني منفصل كلاهما مربوط بالطاقم الطبيبي وجاهز للتدخل حفاظاً على سلامة المريض وخصوصيته. للدخول الى أي طابق يجب المرور عبر بابين لا يفتحان إلى عن طريق بطاقة الطبيب أو الممرضة. كما أن البابين يفتحان بشكل متتابع وليس في نفس الوقت مما يسمح تلافي خروج المريض إذا كان في الطابق المغلق.

الكهرباء والإضاءة : يتم إضاءة الغرف عن طريق أضواء مخفية مريحة تتيح للمريض تشغيل كل نظام بشكل منفرد. كما تعمل الستائر بشكل كهربائي ذكي. في الطوابق المغلقة حفاظاً على سلامة المريض تم تجهيز نقاط الكهرباء لتعمل على ١٢ فولت. يتم إعطاء المريض محول كهربائي إذا إحتاج تدفق كهربائي طبيعي ليشحن هاتفة أو حاسوبه.

مقابض الأبواب: يتم تصنيع مقابض الأبواب خصيصًا مع آليات امنة تمنع المريض من إيذاء نفسه.

نظام المراقبة: تم استخدام البنية التحتية التكنولوجية في كل طابق حيث يمكن للممرضة مراقبة جميع الغرف والممر ومعرفة تحركات المريض مما يسهل متابعة جدوله العلاجي. كما يمكن للأطباء مراقبة مرضاهم من خارج المستشفى.

الإنترنت: تم إنشاء بنية تحتية للإنترنت سريعة مع اتصال عن طريق الألياف الضوئية.

الصحة العامة: إذا حدث أمر طارئ مثل سكته قلبية أو دماغية أو نزيف حاد يمكن التدخل الطبي السريع في غرفة المريض دون الحاجة إلى نقله إلى قسم الطوارئ بفضل مصدر أكسجين وشاشة تعقيب الوظائف الحيوية المخفية. بمجرد حدوث حالة طوارئ يتدخل الطاقم الطبي المختص المكون من طبيب نفسي، وطبيب تخدير، وطبيب طوارئ.

الموسيقى: تم إنشاء مركز التحكم في مصفوفة معدات البث والموسيقى لكل غرفة

راحة الأسره: جميع أسره المرضى ذات ذاكرة ويمكن للمريض ضبط سريره في عدة أشكال مثل أشكال النوم، القراءة، الإسترخاء، متابعة التلفاز.

مياه الشرب: تتم معالجة مياه الشرب مركزيا وفقا لمعايير الاعتماد الدولية. كما يتوفر ماء ساخن ضمن درجة محددة مع شاي وقهوة وأعشاب مختلفة تمكن المريض تناول ما يريد.

الصلاه والعبادة: يوجد في كل غرفة بوصلة تبين مكان القبلة كما يوجد مسجد يمكن المرضى من أداء الصلاه بشكل منفرد أو جماعي.

الأشياء الثمينة: يوجد في كل غرفة خزنة خاصة بكل مريض لوضع أشيائه الثمينة ويقوم بضبط رقمها السري حسب رغبته.

الإقامة الجبرية: نحن نعتمد نظام الإقامة الجبرية للمرضى الذين لا يعترفون بأمراضهم، أو للذين لا يريدون العلاج ولكنهم قد يشكلون خطراً على أنفسهم أو على غيرهم.

السرية التامة: نقوم بعلاج مرضانا بسرية تامة محافظين على حقوقهم في عدم نشر أو ذكر أية معلومات خاصة بمرضانا. كما طورنا نظام كلمة السر التي تعطى لأهل المريض فقط مما يمنع وصول أي شخص أخر ليس لديه كلمة السر إلى المريض أو معلوماته الطبية. يستطيع المريض تغير إسمه إذا أحب وبالتالي يتم التعامل مع المريض مستخدمين أسمه الجديد مما يؤمن للمريض الراحة والحرية في التعامل

الإقامة الجبرية: نحن نعتمد نظام الإقامة الجبرية للمرضى الذين لا يعترفون بأمراضهم، أو للذين لا يريدون العلاج ولكنهم قد يشكلون خطراً على أنفسهم أو على غيرهم.يتم التنسيق مع أهل المريض لإستقبال المريض في المطار عن طريق فريق متخصص يظهر كأنه تابع للفندق. حيث يتم أخذ المريض وذويه بسيارات خاصة سياحية مما يسهل على الأهل نقل مريضهم إلى المستشفى مباشرةً

السرية التامة: نقوم بعلاج مرضانا بسرية تامة محافظين على حقوقهم في عدم نشر أو ذكر أية معلومات خاصة بمرضانا. كما طورنا نظام كلمة السر التي تعطى لأهل المريض فقط مما يمنع وصول أي شخص أخر ليس لديه كلمة السر إلى المريض أو معلوماته الطبية. يستطيع المريض تغير إسمه إذا أحب وبالتالي يتم التعامل مع المريض مستخدمين أسمه الجديد مما يؤمن للمريض الراحة والحرية في التعامل

الأمن: أحترمانا لخصوصية المريض، يتم مراقبة الأمن الخارجي بشكل منفصل ويتم مراقبة الأمن الداخلي ضمن تحكم منفصل عن طريق طاقم أمني منفصل كلاهما مربوط بالطاقم الطبيبي وجاهز للتدخل حفاظاً على سلامة المريض وخصوصيته. للدخول الى أي طابق يجب المرور عبر بابين لا يفتحان إلى عن طريق بطاقة الطبيب أو الممرضة. كما أن البابين يفتحان بشكل متتابع وليس في نفس الوقت مما يسمح تلافي خروج المريض إذا كان في الطابق المغلق.

نظام المراقبة: تم استخدام البنية التحتية التكنولوجية في كل طابق حيث يمكن للممرضة مراقبة جميع الغرف والممر ومعرفة تحركات المريض مما يسهل متابعة جدوله العلاجي. كما يمكن للأطباء مراقبة مرضاهم من خارج المستشفى.

التخطي إلى شريط الأدوات